الرئيسية / سلاسل علمية / معاوية في الميزان / إجابات أسئلة يسيرة حول سلسلة معاوية في الميزان
maxresdefault (2)

إجابات أسئلة يسيرة حول سلسلة معاوية في الميزان

أخواتي الفاضلات و اخواني الافاضل : اترككم الان مع ثلاثة اسئلة يسيرة من الاسئلة التي توجه بها الي ذلكم الفاضل و جواباتي عنها, و الله ولي التوفيق :

13 ـ ثم تفضلت فقلت: ذكرت في الدقيقة 14 أن معاوية دفع الجزية لملك الروم ليتفرغ لقتال علي (أين المصدر؟)
و اقول : للحق كنت سمعت هذا من عميد المؤرخين الشاميين في الوقت الحاضر الدكتور سهيل زكار في لقاء متلفز و نسبه الى ثيوفانس المؤرخ المعروف دون ذكر الصفحة طبعا او حتى الموضع اجمالا, فذكرته كما سمعته و لكني بعدها آثرت الرجوع الى المصدر بنفسي و من حسن الحظ ان لدي نسخة من ثيوفانس بالانجليزية فقمت بمراجعتها فوجدت أن زكار قد وهم , فما في ثيوفانس ان معاوية بالفعل دفع لقيصر الروم جزية لكن لم يكن ذلك ابان الحرب بينه و بين الامام علي كما وهم زكار بل في خلافة معاوية بعد ذلك بزمن, و قد عزمت على ان انوه بهذا الخطأ في احدي حلقات الميزان المقبلة في الموضع المناسب , و الله ولي التوفيق .

14 ـ ثم تفضلت فقلت : أعتقد أن شيوخ أهل السنة المخالفين لحضرتك يجب أن يبرروا أن بن حجر في الإصابة سمى مسلم بن عقبىة مسرف بن عقبة و أن بن حزم سماه مجرم بن عقبة في جوامع السيرأهـ لم يضح لي مقصودك تحديدا بهذا التعليق , و ما ذكرته صحيح فمسلم بن عقبة المري ـ الذي لقبه السلف بمسرف بن عقبة ـ سيرته جد سيئة فهو قاتل بقايا المهاجرين و الانصار في الحرة بعد ان اباح طغام جيشه المدينة ثلاثة ايام و كان يرى ان ما فعله بالمدينة و اهلها ارجى اعماله عند الله تعالى , مع ما صح عن رسول الله فيما رواه السائب بن خلاد قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ” من أخاف أهل المدينة، أخافه الله، وعليه لعنة الله و الملائكة و الناس اجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا و لا عدلا ( اخرجه احمد و اسناده صحيح و عزاه في الاصابة الى النسائي و في الباب عن جابر بن عبد الله عند ابن حبان), فنعوذ بالله من عمى البصيرة , و قد اوضح المؤرخ المصري الكبير العلامة حسين مؤنس رحمه الله في كتابه عن قريش سبب بغض مسرف هذا للانصار و لقريش ايضا بما لم نجده لغير مؤنس, و اود ان اذكر هنا بان مسرفا هذا هو وصية معاوية لابنه يزيد ,فان كان ثمت عتب فلا مناص من ان يوجه اولا الى معاوية مسلط هذا الشرير الخبيث على عباد الله , ورد في انساب الاشراف : حدثنا خلف وأحمد بن إبراهيم حدثنا وهب بن جرير عن جويرية عن أشياخ أهل المدينة أن معاوية قال ليزيد ابنه: إن لك من أهل المدينة يوماً فإن فعلوها فارمهم بمسلم بن عقبة فإنه رجل قد عرفنا نصيحته .أهـ و مثله في تاريخ الطبري و غيره ,و الله المستعان .

15 ـ ثم تفضلت بالاستفسار : في سلسلة معاوية الحلقة السادسة الدقيقة 45 ما اسم كتاب محمد الغزالي و ما كتاب سيد قطب؟
كتاب الشهيد سيد قطب رحمه الله تعالى هو ( العدالة الاجتماعية في الاسلام) وكتاب الشيخ الغزالي طيب الله ثراه هو ( الاسلام و الاستبداد السياسي).

Comments

comments

اترك رد